حول سقوط الناس من حياتنا

Published 16 مارس 2011 by Eng.Bassant Nabarawy

 

 

قراتُ يوما ان سقوط الناس فى حياتنا ثلاثة انواع

 

سقوط العين فقط دون القلب

سقوط القلب فقط دون العين

سقوط العين والقلب معا (سقوط الذاكرة)

 

وانا اتفق تماما مع من يرون ان افضلهم هو النوع الثانى واسوأهم هو النوع الاول

                           

فماافضل ان يكون للناس مساحة كبيرة من الاحترام بداخلنا تعجز السنتنا عن وصفها بالحروف وتبقى دائما كلما التقينا ، ولكن بدون عواطف تدفعنا الى الحزن والاشتياق اذا افترقنا

                             

ومااسوأ ان نتعلق باشخاص لانحترمهم فنصبح بين قلبنا وعقلنا ، نصارع لننصف العقل فيسرع القلب لينصف نفسه ، نفتقدهم ولكننا لانريد ان نتلاقى ونفرح لرؤيتهم ونغتم فى نفس الوقت ، نحتقرهم ولكننا نحبهم ، ولاننا نحبهم جدا نكرههم

 

اما النوع الاخير فانا ارى انها لاتتوقف فقط عند انتهاء الاشخاص من حياتنا بصورة كلية وهو مايسمى بسقوط الذاكرة ؛ فهناك اناس لازلنا نتذكرهم ولكن ليس لديهم بقاع خضراء لدينا على الاطلاق وانا ارى هذه الحالة عادلة وفيها اتفق العقل والقلب ، فقد سقطوا من احدهما لذلك سقطوا من الاخر

 

 

Advertisements

4 comments on “حول سقوط الناس من حياتنا

  • انا بحب المقوله دي اوييييييييي ……. ومتفقه معاكي اوي في تحليلك ليها

    فعلا هي اصعبهم الرأي الثاني .. صعب اوي لما تحترمي انسان ويسقط من نظرك لإن زعلك بيكون عشان وعلى نفسك كمان لإن بتحسي بالخديعه او عدم قدرتك على تقييم الاشخاص

  • جميله جدا يا بسنت وموافقه على اللى فيها.وردا على المقوله الثانيه(ولكن بدون عواطف تدفعنا الى الحزن والاشتياق اذا افترقنا) فهى اجملهم وافضلهم ولكن رأى ان يندرج تحتها ايضا العواطف التى تدفعنا الى الاشتياق وتمنى اللقاء فى اقرب وقت.لان عواطف الاشتياق تظل لها مذاقها الخاص ودليل على مدى معزه ومكانه هؤلاء الاشخاص فى قلوبنا على الرغم مما يسببه لنا البعد والفراق من آلم.فهذا الاشتياق الذى ينتابنا عند غياب من لهم مكانه فى قلوبنا يكسبنا فرحه لا توصف ولهفه عند اللقاء

  • جميل جدا ان نتحدث عن مشاعر وعلاقات الناس ببعضها
    فيا حبذا ان نعي جدا كيف نتعامل مع الاصدقاء والاقارب وان تكون صلة الرحم موجودة باستمرار كما وصانا الرسول عليه الصلاة والسلام
    وان نعي الحديث جيدا للرسول صلى الله عليه وسلم ” لا يدخل الجنة قاطع رحم ”
    فما احوجنا هذه الايام للتواصل مع اقاربنا وذوات الارحام حتى يسود الود والرحمة من جديد مجتمعنا المسلم

    فلا يكون البعد والفراق سبب لقطيعة الارحام

    وفقك الله وسدد خطاك

  • اترك لى ردا

    إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

    WordPress.com Logo

    أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

    صورة تويتر

    أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

    Facebook photo

    أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

    Google+ photo

    أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

    Connecting to %s

    %d مدونون معجبون بهذه: